منتدى طلاب الهندسة

منتدى طلاب الهندسة


 
الرئيسيةالصفحة الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 موسوعة مشاهير العالم...الحلقه الاولى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سهم الليل
مشرف القسم الادبي
مشرف القسم الادبي
avatar

ذكر
عدد المشاركات : 728
العمر : 31
الدولة :
المزاج :
الهواية :
اوسمة المنتدى :

مُساهمةموضوع: موسوعة مشاهير العالم...الحلقه الاولى   الجمعة فبراير 13, 2009 8:37 am

المجاهد عمر المختار

هو... عمر بن المختار بن فرحات من عائلة غيث، وفرحات قبيلة من بريدان أحد بطون قبيلة المنفة، وأمه هي عائشة بنت محارب، وقد ولد –حسب روايته- بعد وفاة السيد محمد بن علي السنوسي الذي توفي عام 1859م/1276هـ، وعلى ذلك تكون ولادته في حدود عام 1861م وعام 1862م، وقد كان والده –رغم قلة المعلومات عنه- مشهورا بشجاعته في القتال وإقدامه، بالإضافة إلى مكانته بين قومه، وقد عهد الوالد بولده إلى السيد حسن الغرياني شيخ زاوية جنزور (التابعة للطريقة السنوسية) لتربيته وتحفيظه القرآن، وعند وفاة الوالد عام 1878 في رحلة الحج أوصى من حوله بأن يرعى هذا الشيخ أولاده من بعده، فقام الشيخ بما عهد إليه خير قيام، فقام بإرسال عمر وهو ابن 16 عاما إلى معهد زاوية الجغبوب مع أولاده؛ ليتعلم في هذا المعهد السنوسي كافة العلوم الشرعية، فتلقى القرآن وعلومه على يد الشيخ الزروالي المغربي، ودرس على سائر مشايخ المعهد مجموعة من العلوم الشرعية وغيرها، وقد كان نهج التعليم في المعهد أن يقوم الدارس بأداء بعض المهن اليدوية مثل: النجارة والحدادة، وقد تميز عمر المختار في هذه الحرف وفي ركوب الخيل على سائر إخوانه بالمعهد، وتميز أيضًا بشخصيته القيادية واتزان كلامه وجاذبيته، مع تواضع وبساطته، وقد ساعدت صفاته على توسيع دائرة اتصالاته واكتساب حب وتقدير كل من تعامل معه من خلال المهام الكثيرة التي قام بها، وقد انقطع عمر المختار عن مواصلة تعليمه حوالي سنة 1886، وذلك بسبب إحساسه بأن وطنه وقومه في حاجة إلى عمله وجهاده
كانت محنة السيد عمر المختار هو انتقال المشيخة في الطريقة السنوسية إلى السيد إدريس السنوسي، والسيد إدريس يرى أن تسليم جزء من الوطن للمحتل جائز، بل يرى أن يتسلم هو وزعماء الطريقة مرتبات شهرية من إيطاليا، بالإضافة إلى منازل معدة لهم، وأراضٍ زراعية معفاة من أي ضرائب، خلاصة الأمر هو قبول رشوة مقابل التنازل عن جزء من الوطن، فماذا يكون موقف المريد عمر المختار وزملائه؟ اجتمع زعماء القبائل ومشايخ الطريقة، وقدموا وثيقة في غاية الخطورة إلى السيد إدريس، يقومون فيها بمبايعته قائداً وشيخاً وأميرًا لهم، ولكن في هذه الوثيقة يحددون هدف المبايعة، ألا وهو قيادتهم في الجهاد ضد الغزاة، ولم يجد إدريس السنوسي مفراً من القبول الشكلي للبيعة، وتجتمع جموع المجاهدين في عام 1922م، فماذا يفعل السيد إدريس وهو قد وقّع بالفعل على وثيقة صلح مع إيطاليا، فما كان منه أن رحل إلى مصر في اليوم التالي لقبوله البيعة؛ مدعياً المرض وحاجته للعلاج! فتوجه إليه السيد عمر المختار وبعض صحبه، فلم يجدوا في شيخهم علة جسدية، وأرادوا منه أضعف الإيمان أن يمدهم بالمال والسلاح فلم يجدوا منه جواباً، فأعلنوا موقفهم الإيماني والجهادي الصريح، إن ضل الشيخ فهذا ليس لنا بحجة أمام الله، وأن الجهاد فرض علينا، وأننا سنمضي في جهادنا للأعداء، غير متعرضين لمن خذلنا، ومن ثم تقدم عمر المختار الصفوف ليقود حركة الجهاد من عام 1922، ويتكرر الموقف مرة ثانية؛ إذ يأتي أحد أبناء السنوسية، وهو رضا هلال السنوسي ليكرر هذه الفتنة بين المجاهدين (بعد عام واحد من فتنة إدريس السنوسي) إذ يعلن اتفاقه مع إيطاليا على أن يلقى السنوسيون السلاح، بل يبالغ في إعلان هذا الاتفاق ويضع بيده الصليب على قبر جده مؤسس الطريقة السنوسية. ويعلن عمر المختار وصحبه أنهم لن يضعوا سلاحهم، ولكنهم لن يتعرضوا لمن أراد ذلك، وينتهي أمر هذا الهلال إلى أن تقبض عليه إيطاليا بعد فشله في وقف الجهاد ونفيه إلى إيطاليا، وتتكرر المأساة على يد الحسن بن رضا السنوسي وذلك أثناء مفاوضات عمر المختار مع إيطاليا، إذ يذهب الحسن بشروط المجاهدين إلى الطليان، ويعود بشروط ما هي إلا استسلام المجاهدين للطليان مقابل بعض المال للحسن، وبعض المال لقادة المجاهدين، فيقول له عمر المختار: "لقد غروك يا بني بمتاع الدنيا الفاني، وقد انتهى الحسن نهاية أبيه". أما محنة الإغراء فهي كانت عروضا عديدة بأموال وبيوت مريحة وأراضٍ زراعية معفاة من الضرائب للسيد عمر المختار، وكان رده على هذه العروض كلها: "لم أكن يوماً لقمة سائغة يسهل بلعها على من يريد، ولن يغير أحد من عقيدتي ورأيي واتجاهي، والله سيخيب من يحاول ذلك"
إن هذا الجانب من شخصية السيد عمر المختار قد تناولته الأقلام وترجمته شاشة السينما في عرضها لجهاد الرجل، ولكن سنبرز هنا تنظيمه للمجاهدين. بدأ السيد عمر المختار في الاتصال بالقبائل، وقام بحصر عدد القادرين على الجهاد، وبدأ يجمع هذه الأعداد معه في عملياته العسكرية، وذلك بشكل متتابع، وجعل لهم معسكرات يجتمعون فيها ويتدربون، وقد عرف النظام والمعسكرات باسم الأدوار، وقد اختلف المؤرخون في عددها بين ثلاثة أو أربعة أو أكثر، وذلك النظام أعطى فرصة للمقاتلين في متابعة أمور حياتهم، كما نظم أمور الفصل في الخصومات - وهو الخبير في هذا الأمر - والأمور المالية والإمداد والتموين للمجاهدين، وكذلك عملية الاتصال بالجهات الخارجية سواء في تونس أو مصر؛ لإمداده بالسلاح والمال اللازمين لمواصلة الجهاد، وجعل من الجبل الأخضر معقله، ولكن ضرباته كانت تطارد الإيطاليين في كل أرض ليبيا، وعاش المجاهدون حياتهم مع السيد عمر بين كر وفر، بين نصر وهزيمة، ولكنهم لم يعرفوا معه معنى الضعف أو الاستسلام لهزيمة أو حصار من أعدائهم، وظل كذلك حتى في أحرج اللحظات، سواء في أثناء الفتنة الداخلية التي حرص عليها مشايخ السنوسية الطامعون في الدنيا، وكادت تشتعل الحرب الأهلية، فما كان منه أن أخرج مصحفه وأقسم ألا يتوقف عن قتال الإيطاليين حتى لو قاتلهم وحده، فلا يلبث المختلفون معه أن يتوحدوا مع صف المجاهدين. وكذلك أثناء الحصار، ثم المحاكمة قبل إعدامه، عندما سئل: لماذا قاتلت الدولة الإيطالية؟ فيجيب: دفاعاً عن ديني ووطني. ويقوم الإيطاليون بجمع القبائل لمشاهدة إعدامه، ويسقط جسد الرجل، وترتفع روحه إلى السماء، وترتفع مبادئه، وما يلبث أعداء الله إلا قليلاً حتى يسلط الله عليهم من يسقط رايتهم، ويزيل عدوانهم عن أرض ليبيا جميعاً.



هيا غائبا عني وفي القلب عرشه ***أما آن أن يحظى بوجهك ناظري؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سهم الليل
مشرف القسم الادبي
مشرف القسم الادبي
avatar

ذكر
عدد المشاركات : 728
العمر : 31
الدولة :
المزاج :
الهواية :
اوسمة المنتدى :

مُساهمةموضوع: رد: موسوعة مشاهير العالم...الحلقه الاولى   الجمعة فبراير 13, 2009 8:48 am

الحلقه التانيه
اسحاق نيوتن


اسحق نيوتن
إسحاق نيوتن (Sir Isaac Newton) عاش ما بين 25 ديسمبر1642 - 20 مارس1727, بالتقويم القيصري آنذاك أو 4 يناير1643 - 31 مارس1727 بالتقويم الغريغوري. عالم إنجليزي، كيميائي، وفيلسوف. قدّم نيوتن ورقة علمية وصف فيها قوة الجاذبية الكونية ومهد الطريق لعلم الميكانيكا الكلاسيكية عن طريق قوانين الحركة. يشارك نيوتن ليبنيز الحق في تطوير علم الحسبان التفاضلي والمتفرع من الرياضيات.



نيوتن كان الأول في برهنة أن الحركة الأرضية وحركة الأجرام السماوية تُحكم من قبل القوانين الطبيعية ويرتبط اسم العالم نيوتن بالثورة العلمية. يرجع الفضل لنيوتن بتزويد القوانين الرياضية لأثبات نظريات كيبلر والمتعلقة بحركة الكواكب.

قام بالتوسع في إثباتاته وتطرّق إلى أن مدار المذنّبات ليس بالضرورة بيضاويا! ويرجع الفضل لنيوتن في إثباته أن الضوء الأبيض هو مزيج من أضواء متعددة وأن الضوء يتكون من جسيمات صغيرة.

وُلد نيوتن في
وولسثروب في مقاطعة لينكنشاير. مات أبوه ولا زال نيوتن في بطن أمه وقبل ولادته بـ 3 أشهر، وتركته والدته لتعيش مع زوجها الجديد بعد عامين من ولادة نيوتن وتركت الطفل نيوتن ليترعرع في كنف جدّته.

درس الثانوية في مدرسة "جراثام" وفي العام
1661 إلتحق بكلّية ترينيتي في كيمبريدج. كانت المدرسة آنفة الذكر تتبع منهج ارسطو الفلسفي إلا ان نيوتن كان يفضل تدارس الفلاسفة المعاصرين آنذاك من أمثال ديكارت، غاليليو، كويرنيكوس، و كيبلر.

في العام
1665 بدأ نيوتن بتطوير معادلات رياضية لتصبح فيما بعد بعلم الحسبان. مباشرة وبعد حصول نيوتن على الشهادة الجامعية في العام 1665، أغلقت الجامعة أبوابها كإجراء وقائي ضد وباء الطاعون الذي اجتاح اوروبا ولزم نيوتن البيت لمدة عامين تفرّغ خلالها للحسبان، والعدسات، وقوانين الجاذبية.

في العام
1667 أصبح نيوتن عضو في هيئة التدريس في كلية ترينيتي وقام بنشر الورقة العلمية والمتعلقة بـ "التّحليل بالمتسلسلة اللا نهائيّة".

قام كل من نيوتن و
ليبنيز على حدة بتطوير نظرية المعادلات التفاضلية واستعمل الرجلان رموز مختلفة في وصف المعادلات التفاضلية ولكن تبقى الطريقة التي إتّبعها ليبنيز أفضل من الحلول المقدّمة من نيوتن ومع هذا، يبقى إسم نيوتن مقرون بأحد رموز العلم في وقته.

قضى نيوتن الخمس وعشرين السنة الأخيرة من حياته في خصومة مع ليبنيز والذي وصفه نيوتن بالمحتال!

عاد نيوتن لعمله البحثي في الجاذبية وتأثيرها على مدار الكواكب مستندا على القواعد التي أرساها كيبلر في قوانين الحركة، وبعد التشاور مع هوك و فلامستيد، نشر نيوتن استنتاجاته في العام 1684 والتي تناولت قوانين الحركة.

نشر نيوتن الورقة "برينسيبيا" في العام
1687 بتشجيع ودعم مالي من إيدموند هالي. في هذه الورقة، سطّر نيوتن القوانين الكونية الثلاثة والمتعلقة بالحركة ولم يستطع أحد أن يعدل على هذه القوانين لـ 300 سنة أخرى!

بعد إصدار نيوتن لنظرية برينسيبيا، أصبح الرجل مشهورا على المستوى العالمي واستدار من حولة المعجبون وكان من ضمن هذه الدائرة الرياضي السويسري
نيكولاس فاتيو دي دويلير والذي كوّن مع نيوتن علاقة متينة استمرت حتى العام 1693 وأدّت نهاية هذه العلاقة الى إصابة نيوتن بالإنهيار العصبي.

تمكن نيوتن من أن يصبح عضوا في البرلمان في الأعوام
1689-1690 وكذلك في العام 1671 ولكن لم تذكر سجلات الجلسات أي شيء يذكر عن نيوتن باستثناء أن قاعة الجلسة كانت باردة وأنه طلب أن يُغلق الشبّاك ليعمّ الدفء!

في العام
1703 أصبح نيوتن رئيسا للأكاديمية الملكية وتمكن من خلق عداوة مع الفلكي جون فلامستيد بمحاولته سرقة كاتالوج الملاحظات الفلكية التابع لفلامستيد. منحته الملكة آنلقب فارس في العام 1705. لم يتزوج نيوتن قط ولم يكن له أطفال مسجّلون وقد مات في مدينة لندن ودفن في مقبرة ويست مينيستر آبي.



هيا غائبا عني وفي القلب عرشه ***أما آن أن يحظى بوجهك ناظري؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سهم الليل
مشرف القسم الادبي
مشرف القسم الادبي
avatar

ذكر
عدد المشاركات : 728
العمر : 31
الدولة :
المزاج :
الهواية :
اوسمة المنتدى :

مُساهمةموضوع: رد: موسوعة مشاهير العالم...الحلقه الاولى   الجمعة فبراير 13, 2009 8:55 am

الحلقه التالته والاخيره هذا اليوم
بوذا

جوتاما.. أبوه سورهودانا زعيم قبيلة ساكيا التي تعيش على ضفة نهر روهيني بالهند، وأمه مايا ابنة زعيم قبيلة كولي التي تعيش على الضفة الأخرى من النهر. ولد عام 563 ق.م وماتت أمه بعد ولادته بأسبوع واحد، فقامت بتربيته خالته باجاتي وهي في نفس الوقت الزوجة الثانية لأبيه!!

إنه "ساكيا موني" أو "حكيم قبيلة ساكيا" وهو "بوذا" أي المستنير أو الرجل الذي عرف الحقيقة وظفر بالحق!!.
ولد بوذا بعد أن يئس أبوه من الإنجاب، وتنبَّأ له عرَّاف بأن ابنه سيكون ملكًا عظيمًا، أو زاهدًا يهجر القصر والملك؛ فحرص الأب على تعليم ابنه كل علوم وفنون عصره، وحرص على توفير كل سبل الراحة والرفاهية له، لدرجة أنه بنى له ثلاثة قصور يقضي في كل منها فصلاً من فصول السنة الهندية الثلاثة: فصل البرودة، وفصل الحرارة، وفصل الأمطار. كما أحاطه باللذات والفتيات الجميلات، ثم زوجه بيزودهارا ابنة ملك كولي وهي أجمل فتيات الهند فعاش معها سنوات في نعيم مقيم، وأنجب منها طفلاً.
كان الأب يتمنّى أن يصبح ابنه "شاهنشاه" أي ملك الملوك، ويخشى أن يصبح ابنه زاهدًا ولا يرث ملكه، وكانت ياما أم بوذا قد حلمت بفيل أبيض اللون، متناسق التلوين، بديع المنظر، رأسه تلمع من الزمرد، وأنيابه ذهبية، ومسلَّح بأسلحة ستة يدخل في رحمها من الجانب الأيمن، وفسّر العرَّاف للملك هذا الحلم بأنه إيذان بميلاد "الرجل العظيم" كما ورد في الكتب المقدسة.
ولم يُرد المَلك أن يكون ابنه "الرجل العظيم" في مجال الزهد والعبادة والروحانيات، ولكنه أراده "الرجل العظيم" في مجال المُلك.
لذلك جنَّبه طوال حياته ما حذره منه العرَّاف. فقد قال له العرَّاف: "إن هذا المولود قد يكون ملكًا من أقوى الملوك الذين عرفهم العالم؛ تدين له الدنيا بالولاء، وقد يكون زاهدًا من أعظم الزهاد؛ يبشِّر بتعاليم جديدة لإنقاذ البشر من الألم، وذلك بعد أن يشاهد على التوالي كهلاً ومريضًا وميتًا وزاهدًا، فيهجر قصرك ويعيش عيشة الزهاد.
لكن الملك رضخ في النهاية لرغبة ابنه في الخروج من القصور، والنزول إلى الشوارع، والتعرُّف على الناس؛ فخرج لعدة أيام متوالية، وحدث ما كان يخشاه الملك: رأى بوذا الكهل، والمريض، والميت، والزاهد؛ فأخذت بوذا التأملات: ما جدوى الشباب إذا كانت الشيخوخة والضعف هي المصير؟ وبماذا تفيد الصحة إذا كان هناك مرض؟ وكيف للإنسان أن يتمتع بحياته إذا كان مصيره إلى الزوال والموت؟
وهجر بوذا قصر أبيه دون أن يودِّع زوجته حتى لا يضعف أمامها، ولم يقبل ابنه الذي أنجبه بعد عشر سنوات من الزواج.
وخرج هائمًا على وجهه، وفي ذهنه فكرة واحدة، أن السعادة التي لم يجدها في الملك والمال والنساء والمتعة لا بد سيجدها في حياة تناقض حياته التي عاشها حتى الآن.
فانزوى في كهف في غابة أورفيلا مقررًا تطهير نفسه تطهيرًا كاملا من كل الشهوات، فأخذ يمارس رياضة النفس (اليوجا) لمدة ست سنوات، وعاش على الحبوب والكلأ، وأكل الروث ولبس الوبر، وانتزع شعر لحيته ورأسه.
كان بوذا يعذِّب نفسه من أجل العذاب، فيرقد بالساعات على الشوك، ويرتاد الأماكن التي تُلقى فيها الجثث ليأكلها الطير الجارح والوحوش فينام بين هذه الجثث، وفي النهاية حدث ما يجب أن يحدث، فقد وعيه وراح في غيبوبة طويلة.
واستيقظ من غيبوبته، وأقبل على الطعام والشراب وتخلَّى عن تعذيب الجسد، لأنه إذا كانت اللذة لا تؤدي إلى الخلاص، فإن العذاب ليس هو الطريق أيضًا.
تؤكد الأسطورة أن بوذا انتصر على الشيطان فأصبح "بوذا" أي المستنير.
فقد كان جالسًا القرفصاء تحت شجرة من شجرات التين، تكاد تقتلعه العواصف الخارجية، والأعاصير التي في داخل نفسه، والتي تتمثل في الحنين إلى حياة اللذة في قصور أبيه الملك، والحنين إلى الأب والزوجة والابن، لكنه ظل جالسًا سبعة أيام بلياليها حتى صفا الجوّ وصفت نفسه، وعرف سر الألم، واهتدى إلى كيفية الخلاص منه، وتحقيق حياة فوق الألم واللذة، لقد كان هدف بوذا في الحياة هو التخلص من الألم، وذلك بالقضاء على "الكارما" التي هي تعاقب الولادات والحيوات التي بلا نهاية والتي يعيشها الشخص الواحد، وهذه هي عقيدة التناسخ التي تعتبر عقيدة شعبية أساسية عند الهنود، آمن بها بوذا إيمانًا مطلقًا لدرجة أنه لم يفكر في مناقشتها، رغم أنه ناقش حياة النعيم وهجرها، وحياة العذاب وهجرها، وناقش كل رجال الدين والزهَّاد وكل الأفكار والعقائد الشائعة في عصره، لأنه هو نفسه يشعر في أعماقه بآلاف الولادات التي قام بها من قبل، وآلاف الحيوات التي عاشها قبل أن يصبح "بوذا"، كان نباتاً.. وكان قطًا.. وكلبًا.. وفأرًا.. وثورًا.. وفيلاً.. وبشرًا بأنواع وطبقات مختلفة، لذلك كان غرض بوذا الأساسي: القضاء على كل هذه الحيوات التي يعيشها الإنسان، والتي يُقاسي في كل منها آلام المرض والشيخوخة والموت!
وكانت تعاليم بوذا التي رأى أنها تحقق ما يسعى إليه تتلخَّص في فلسفته حول الألم، فيرى بوذا أن الولادة مؤلمة والمرض مؤلم، والشيخوخة مؤلمة والحزن والبكاء والخيبة واليأس كلها مؤلمة، وأن سبب الألم هو الشهوة التي تؤدي إلى ولادة جديدة، والشهوة التي تمازجها اللذة والانغماس فيها، شهوة العاطفة وشهوة الحياة وشهوة العدم. وإن وقف الألم يكون ببتر هذه الشهوة من أصولها فلا تبقى لها بقية في نفوسنا، ويحدث هذا البتر بالانقطاع والعزلة والخلاص مما يشغلنا من شئون الحياة، ويكون وقف الألم كذلك بأن نسلك السبيل ذات الشعب الثماني التي هي: سلامة الرأي، سلامة النية، سلامة القول، سلامة الفعل، سلامة العيش، سلامة الجهد، سلامة ما نعني به، سلامة التركيز. في النهاية يرى بوذا أن زوال الألم إنما يعني زوال المرء حتى لا تعود له عاطفة تشتهي، إنه إخراج هذا الظمأ اللاهث، والتخلص منه، والتحرر من بقيته ونبذه من نفوسنا نبذًا لا عودة له.
فلقد أوتى "بوذا" من قوة النفس ما جعله يترك نعيم الدنيا ويتحمل العذاب من أجل فكرة.. كما أوتى من قوة العقل ما جعله عارفاً بمعظم علوم عصره.. ومع ذلك فأي طريق سار فيه بوذا مستخدماً قوة نفسه وعقله؟
لقد آمن بوذا بالتناسخ.. ولم يهتدِ إلى الله. لقد كفر بوذا بالوجود.. وآمن بالعدم. فلا يسعك وأنت تعجب بهذا الرجل أكبر إعجاب، إلا أن ترثي له أعظم رثاء..
لقد كان جديراً بمثل هذه النفس وتلك العقلية أن تسير في الطريق المستقيم إلى الله وأن تصل إليه، أو على الأقل تقترب اقترابًا ما... كما حدث مع "إخناتون" على سبيل المثال.. لكنه لم يرتبط بإله، بل انجذب إلى العدم، وهذا ما قاد بوذا إلى تعاليمه التي تبدو جيدة ومفيدة لو وُضعت في إطار دين يقبل الحياة ولا يرفضها، ويرتبط بإله هو الغاية والمراد من كل عمل يعمله الإنسان..
لكنها -تلك التعاليم- في إطار الأفكار الأساسية التي آمن بها بوذا تصبح دعوة متطرفة للعدمية، وللفردية السلبية التي تجعل كل شخص لا يفكر إلا في خلاصه الشخصي.. وإلامَ يوصله ذلك الخلاص -في الطريق الذي سار فيه بوذا؟.. يوصله إلى العدم!!
وأخيرًا فإن أحد العوامل الأساسية في انتشار البوذية في الشرق الأقصى هو تبنّي الملوك والحكام لها، لأن ديانة بهذه المواصفات تسهل عليهم حكم تلك الشعوب التي لا يمكن أن تفكر في ثورة على ظروفها غير المُرضية؛ ما دامت تعتبر ذلك نتيجة ما جنَته هي في حالة تناسخ سابقة، وليس نتيجة نظم اجتماعية، وسياسية ظالمة

ارجو ان يكون الموضوع حاز اعجابكم و ان نأخذ المفيد من الموضوع و نترك ما هو غير مفيد
و فى انتظار تعليقاتكم على الفكرة بجملتها و على الموضوع بذاته و شكرا لكل من يدلى برايه لمزيد من التطوير و العطاء



هيا غائبا عني وفي القلب عرشه ***أما آن أن يحظى بوجهك ناظري؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
كلية الهندسه
نـــجم المنتـــدى
نـــجم المنتـــدى
avatar

ذكر
عدد المشاركات : 1319
العمر : 32
الدولة :
اوسمة المنتدى :

مُساهمةموضوع: رد: موسوعة مشاهير العالم...الحلقه الاولى   الجمعة فبراير 13, 2009 2:26 pm


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
a11a
مشرف قسم التنمية البشرية
مشرف قسم التنمية البشرية
avatar

ذكر
عدد المشاركات : 1559
العمر : 31
الدولة :
المزاج :
الهواية :
اوسمة المنتدى :

مُساهمةموضوع: رد: موسوعة مشاهير العالم...الحلقه الاولى   الجمعة فبراير 13, 2009 3:34 pm

بسم الله اولا

من رائى اخى انك ظلمت الطريقه السنوسيه كثيرا

فالذين خانوا هم الاشخاص وليس الطريقه

هذا والله اعلم

دمتى فى حمى الرحمن


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
طبرقي وأفتخر
عضو متميـز جداً
عضو متميـز جداً
avatar

ذكر
عدد المشاركات : 652
العمر : 29
الدولة :
المزاج :
الهواية :
اوسمة المنتدى :

مُساهمةموضوع: رد: موسوعة مشاهير العالم...الحلقه الاولى   الجمعة فبراير 13, 2009 6:34 pm

مشكور أخي سهم على الموضوع الرائع والجميل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
موسوعة مشاهير العالم...الحلقه الاولى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى طلاب الهندسة :: .:: المنتــديـات العـــامـة ::. :: المنتدى العام (، كتب ، أخبار ، نقاشات ، مواضيع عامة )-
انتقل الى: